أهلا وسهلا بك إلى عبدالرحمن يوسف - شعر، أدب، ثقافة، تعليم، سياسة، أخبار.

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    هيئة التدريس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    232

    افتراضي المحاضرة الثامنة والثلاثون / كاد و أخواتها

    المحاضرة الثامنة والثلاثون
    ثانيًا : كاد وأخواتها


    س– كاد وأخواتها من الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية وتعمل عمل كان وأخواتها ، وهي تنقسم إلى ثلاثة أقسام ، فما هذه الأقسام ؟

    1- أفعال تفيد المقاربة ، وهي :-
    ( كادكَرَبَ { ويجوز كَرِب بكسر الراء } – أوشك ) وتفيد قرب وقوع الخبر، فنقول : كادت الشمس تغرب / أوشك العلم ينتشر .


    2- أفعال تفيد الرجاء ، وهي :-
    ( عسىحَرَىاخْلَولق ) وتفيد رجاء وقوع الخبر ، فنقول : عسى الله أن ياتي بالفرج .

    3- أفعال تفيد الشروع ، وهي :
    ( بدأشرع طفقعلقجعل أخذ أنشأ ) وتفيد بدء وقوع الخبر ، فنقول : شرع الشاعر يلقى القصيدة / طفق الطفل يبكى .




    س – عرفنا أن ( كاد وأخواتها ) تعمل عمل ( كان وأخواتها ) ، فلماذا لم تُدْرس على أنها من أخوات كان ؟
    - صحيح أن ( كاد وأخواتها ) تعمل عمل ( كان وأخواتها ) ولكنها تختلف عنها في نوع الخبر ، فقد عرفنا أن خبر ( كان وأخواتها ) ثلاثة أنواع ، هي : ( مفرد / جملة اسمية أو فعلية / شبه جملة ) ، أما خبر ( كاد وأخواتها ) فلا يكون إلا نوعاً واحدًا هو : ( جملة فعلية فعلها مضارع ) ، وإليك بعض الأمثلة التى تبين هذا :
    - كان المعلم شرحه جميل .

    - كان المعلم يشرح .
    - كان المعلم عند المدير .
    - كان المعلم في الفصل .

    كان المعلم حاضراً .


    حاول أن تُدْخل ( كاد ) أو إحدى أخواتها بدلاً من ( كان ) في الجمل السابقة فلن تسطيع إدخال ( كاد ) مثلاً إلا على جملة واحدة ، فما هي هذه الجملة ؟

    * لا شك أن هذه الجملة هي : ( كاد المعلم يشرح ) ، فما السبب يا ترى ؟
    أنظر إلى الخبر تجد أنه جملة فعلية فعلها مضارع ، وهذا هو السبب الذي جعل ( كاد وأخواتها ) رغم أنها تعمل عمل كاد وأخواتها ، تُدرس مستقلة عن ( كان وأخواتها ) فخبرها لا يكون إلا جملة فعلية فعلها مضارع .




    س – ما دام خبر ( كاد وأخواتها ) لا يكون إلا جملة فعلية فعلها مضارع ، فهل نستطيع إدخال ( أن ) على هذا الفعل ؟

    - يجب أحيانًا أن تدخل ( أن ) على الفعل المضارع الواقع في الجملة خبرًا لـ ( كاد وأخواتها ) ، وأحيانًا يجوز دخولها وأحيانًا يمنع دخولها ، ونلخص هذه الأحكام فيما يلى :
    1- يجوز دخولها بِقِلَّةٍ مع خبر كاد وكرب ( على رأى ابن مالك ) .
    2- يجوز دخولها بكثرة مع خبر أوشك وعسى ، فنقول : ( أوشك الغريق أن ينجو ) كما نقول ( أوشك الغريق ينجو ) .
    3- ويجب دخولها مع خبر حرى واخلولق ، فنقول : ( حرى الله أن يوفقنياخلولقت السماء أن تمطر ) .
    4- ويمتنع دخولها مع خبر أفعال الشروع كلها فلا يجوز أن نقول ( شرع الطفل أن يبكي ) .




    س – هل تعمل كاد وأخواتها عمل كان في كل الأزمنة ؟
    لا ، وإنما تلزم كلها الماضي إلا ( كاد ) و ( أوشك ) فيجوز أن يأتيا مضارعَيْن ، كما في قوله تعالى : ( يكادُ البرقُ يخطفُ أبصارهم ) ، وكما في قول الشاعر :
    يوشكُ مَنْ فَرَّ مِن مَنيَّتِهِ *** في بَعْضِ غِرَّاتِهِ يُوافِقُها .



    س - من كل ما سبق نستنبط شروطًا لعمل أفعال الشروع عمل(كان) ، فما هذه الشروط ؟
    1- أن تكون بمعنى ( بدأ ) .
    2- أن يكون خبرها جملة فعلية فعلها مضارع .
    3- ألا يقترن خبرها بـ أن .
    4- أن تلزم الماضى .
    وإذا فُقِد شرط من هذه الشروط الأربعة فلا تعمل عمل ( كان ) .

    أمثلة : -
    1- أخذ الولد الكتاب .

    2- أخذ الطفل في البكاء .
    3- يأخذ الطفل يبكي .

    4- أخذ الطفل أن يبكى .

    - ( أخذ ) ليست من أفعال الشروع لأنها ليست بمعنى ( بدأ ) في المثال الأول ، وخبرها ليس جملة فعلية في المثال الثانى ، ولم تلزم الماضي في المثال الثالث ، واقترن خبرها بـ أن في المثال الرابع .


    س – أعرب الجملة التالية .
    ( طفق الاختبار ينتهي ) .
    طفق : فعل ماض ناسخ مبني على الفتح .
    الاختبار : اسم طفق مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة المقدرة ، والفاعل ضمير مستتر تقديره ( هو ) ، والجملة من الفعل والفاعل في محل نصب خبر ( طفق ) .




    س – أعرب ما تحته خط :
    - أخذ التلميذُ يذاكر .
    - أخذ التلميذُ الكتاب .
    في الأولى : اسم أخذ مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة .
    وفي الثانية : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة ، لأن ( أخذ ) ليست بمعنى ( بدأ ) ، كما أنها ليس لها خبر ( جملة فعلية فعلها مضارع ) ، أما الكتاب فمفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة .




    ملحوظة : -
    ( عسىاخلولقأوشك ) قد تستعمل تامة إذا جاء بعدها الفاعل مقترنًا بأن ولم يأتِ بعد هذا الفعل اسم ظاهر .
    أمثلة :-
    - عسى أن يقوم .
    - اخلولق أن يأتي .
    - أوشك أن يذاكر
    .

    - * ففي هذه الأمثلة يكون الفعل تامًّا يعني ما بعده ( أن والفعل المضارع ) يعرب فاعلاً .





    تدريب :-
    أ*- بين الحكم في اقتران خبر أفعال ( كاد أخواتها ) بـ أن ، مع التمثيل .

    ب*- بين الفعل الناسخ واسمه وخبره ، في كل مما يأتي :
    1- أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكًا من الحسن حتى كاد أن يتكلما
    2- قال الله تعالى : " عسى الله أن يتوب عليهم "
    3- سقاها ذَوُو الأحلام سَجْلاً على الظَّمَا وقَدْ كَرَبتْ أعناقُها أن تَقَطَّعَا


    جـ- أعرب ما تحته خط .
    - جعل اللهُ الوضوء طهارة .
    - جعل اللهُ يُطهّرُنا .




    ثالثًا : ظن وأخواتها
    * ستُدْرَس إن شاء الله في موضعها مع الأفعال المتعدية لمفعولين .


  2. #2
    عضو غير نشط
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2

    افتراضي

    جزاك الله خيرا على هذا الدرس الممتع

  3. #3
    هيئة التدريس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    232

    افتراضي

    عبد الرحمن يوسف*: وجزاك كل خير.

  4. #4
    عضو غير نشط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    1

    افتراضي

    مجهود رآئع ،
    سلمت يمنآك وطِبت ،

  5. #5
    هيئة التدريس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    232

    افتراضي

    { بَسَنتـﮯ خَآطِﮯـر .. : شكرًا لكِ ، ونتمنى دوام المشاركة .

 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Back to Top