أهلا وسهلا بك إلى عبدالرحمن يوسف - شعر، أدب، ثقافة، تعليم، سياسة، أخبار.

النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: حبوب منع الحمل

  1. #1
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي حبوب منع الحمل

    حبوب منع حمل Oral Contraceptives
    حبوب منع الحمل هي مركبات هرمونية إذا تناولتها المرأة بالفم على مدى عشرين يوماً من الشهر امتنع حدوث الحمل نتيجة توقف عملية الاباضة دون أن يؤثر ذلك على انتظام الدورة الشهرية

    فعالية حبوب منع الحمل
    إنها الطريقة الأكثر فعالية بين جميع وسائل منع الحمل ، شرط المواظبة على استعمال هذه الحبوب بانتظام ودقة متناهية . في هذه الحالة يمكن أن تصل فعاليتها إلى 100% .
    يمكن أن يحصل الاخصاب إذا نسيت السيدة تناول حبة واحدة أو بعض حبات في بعض الأيام أو إذا بدأت بتناول الحبوب من اليوم السابع أو الثامن من الدورة بدول تناولها في اليوم الخامس مثلاً .

    انواع حبوب منع الحمل
    حالياً ، يوجد نوعان من الحبوب الهرمونية لمنع الحمل هي :
    - الحبوب المركبة Combined Pills: وهي التي تشمل على مادتي الاستروجين و البروجسترون
    - الحبوب احادية الهرمون Progestogen only pills: وهي التي تشمل فقط على مادة البروجستيرون

    طريقة استعمال حبوب منع الحمل

    - تبدأ الزوجة بأخذ حبة واحدة من علبة حبوب منع الحمل ، التي تحتوي على 21 حبة ، مساء كل يوم بدءاً من اليوم الخامس من بدء الطمث ، حتى ولو كان الدم موجوداً ، وتستمر بأخذها على مدى واحد وعشرين يوماً . ولا تنقضي ثلاثة أيام على تناول آخر حبة حتى يبدأ الطمث الجديد . ثم تبدأ من جديد بتناول الحبوب بدءاً من اليوم الخامس من الدورة
    - يوصى بأخذ الحبوب في وقت معين من كل يوم ، قبل النوم مثلاً
    - في حالة عدم نزول دم الطمث في أي شهر من الشهور ، وفي حال كانت السيدة تستعمل الحبوب بانتظام ، عليها الاستمرار بتناول الحبوب بنفس النظام بعد التأكد تماماً بأنها لم تنس تناول ولو حبة واحدة وعدم وجود حمل
    - يوصى بالمداومة على تناول الحبوب بانتظام حتى ولو انقطع دم الطمث في شهر من الشهور وذلك بعد التأكد من أنها لم تنس تناول أي حبة

    ميزات حبوب منع الحمل

    - سهولة تناولها
    - لا تؤثر على ممارسة العملية الجنسية سواء أخذت في موعدها أو أثناء حدوثها
    - انتظام الدورة الشهرية في حال كانت السيدة تشكو من اضطرابات طمثية
    - تحدّ من النزف الرحمي
    - تحدّ من آلام الاباضة و الطمث
    - لوحظ هبوط نسبة فقر الدم بسبب انخفاض تدفق الدم الشهري وتوقف الانزفة الرحمية وانتظام الدورة الشهرية
    - تشير الدراسات تضاؤل نسبة حدوث اورام الثدي الحميدة واورام المبيض الكيسية

    مساويء و عوارض حبوب منع الحمل
    تبين أنه يمكن تلافي هذه الأعراض بمجرد تغيير نوع الحبوب أو التوقف عنها نهائياً ، وأهم هذه الاعراض الثانوية الناجمة عنها ما يلي :
    - اضطرابات المعدة : قد تسبب حبوب منع الحمل قيئاً ودوخة وشعوراً بالثقل في منطقة المعدة ، وهي عوارض شبيهة بتلك التي تشعر بها المرأة الحامل عند الصباح ، لكن هذه الأعراض تزول بعد أيام أو أشهر أو بعد تبديل وقت تناولها
    - زيادة الوزن و السمنة : لوحظ أن نصف النساء اللواتي استعملن الحبوب لمدة سنة وأكثر قد زاد وزنهن 1 أو 2 كيلو تقريباً . ويعزو الاخصائيون هذه الزيادة إلى تحسن في القابلية على تناول الطعام واحتباس السوائل في الجسم والراحة النفسية وزوال القلق من امكانية حدوث الحمل
    - آلام و احتقان في الثدي : وهذا ما يمكن أن يحصل عند بدء استعمال حبوب منع الحمل ، ولكن هذه الاحتقان سرعان ما يزول عاجلاً أم آجلاً

    متى يكون استعمال حبوب منع الحمل ممنوعاً ؟
    - عند وجود جلطة دموية أو انسداد في الشرايين
    - عند وجود تنفخ في شرايين الساق و مرض الدوالي
    - عند الاصابة بأمراض نفسية أو عوارض عصبية
    - عند تعرض المرأة لنوبات الصرع أو صداع نصفي أو كلي
    - عند اصابة المرأة بمرض السكري و السمنة الزائدة
    - عند وجود مرض في الكبد و الاصابة باليرقان
    - عند اصابة الرحم بالتليف أو بأنزفة رحمية
    - عند وجود احتباس مائي في عصب النظر أو ضعف فيه
    - لدى السيدات المدمنات على التدخين بعد بلوغهن سن الـ 35 عاماً
    - عند وجود أمراض في الكلى مع وجود زلال في البول

    كيفية استخدام حبوب منع الحمل بعد الولادة
    على السيدة تناول حبوب منع الحمل بعد حدوث الطمث الأول بعد الولادة ، أي بعد حوالي شهر أو شهرين من الولادة ، وذلك في حالة لم تكن المرأة ترضع طفلها

    ماذا يحصل للجنين إذا تناولت السيدة حبوب منع الحمل بطريقة الخطأ ؟
    لا تسبب حبوب منع الحمل ضرراً يؤثر على الجنين كما يعتقد البعض .

    ما العمل إذا نسيت المرأة تناول حبوب منع الحمل وكيف تتجنب الخطأ ؟

    - إذا نسيت السيدة تناول حبة من حبوب منه الحمل عليها أن تتناولها مباشرة وحالما تتذكر ذلك وفي أي وقت من اليوم
    - إذا نسيت الزوجة تناول حبة في المساء ، عليها أن تتناولها في صباح اليوم التالي ، وتتناول حبة اضافية مساء اليوم ذاته
    - إذا نسيت الزوجة تناول أكثر من حبة في أكثر من يوم فإنها تكون عرضة للحمل ، وينصح بعدم الاتصال الجنسي ، أو باستخدام وسيلة أخرى لمنع الحمل خلال الـ 48 ساعة المقبلة
    - إذا تغيب الزوج فجأة ليوم أو ليومين أو لاسبوع فقط ، فعلى الزوجة متابعة تناول الحبوب المانعة للحمل لأن التوقف عن تناولها يسبب نزفاً دموياً قبل الآوان

    ملاحظة : إن استخدام حبوب منع الحمل فقط عند اللزوم ، أي عند حدوث الاتصال الجنسي ، بغية تفادي حدوث الحمل ، كما يظن البعض ، هو خطأ كبير ، لأن حبوب منع الحمل تفقد فعاليتها إذا لم تؤخذ بصورة معتدلة لمدة 21 يوماً وبدون توقف .
    ملاحظة: هذا الموضوع لادور لي فيه إلا النقل من أحد الكتب الطبية
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

  2. #2
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    32

    افتراضي

    شكرا على الموضوع
    بس حابه اعرف معلومات عن الإبر منع الحمل للمرأه والرجل
    تؤخذ تحت الجلد ايش آثارها الجانبية
    وحبوب منع الحمل تؤثر على اللي ماانجبت من قبل؟؟

  3. #3
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي

    أهلا بك ياخيالية , يبدو أنه لابد من التوسع في الموضوع , لذلك عملت بحثا عن سؤالك , وسيكون هناك توسع في الموضوع بعدة مشاركات
    بالنسبة لموضوع منع الحمل أو تنظيمه فالنظرة هنا ينبغي أن تكون من جانبين مترابطين :

    الجانب الأول : جانب الشرع وحكم الشرع في ذلك .
    الجانب الثاني : جانب الطب وما يتعلق به حول هذه القضية .

    وقبل أن نعرف الجانب الشرعي لهذه القضية ينبغي أولاً تصوير المسألة لأن الحكم على الشيء فرع عن تصوّره :

    طرق منع الحمل تنقسم إلى ثلاثة أقسام :
    1 - طرق طبيعية .
    2 - طرق دوائية أو هرمونية .
    3 - طرق ميكانيكية .

    * الطرق الطبيعية :
    - الرضاعة الطبيعة .
    لكنها طريقة غير مضمونة 100 %

    - القذف الخارجي .
    وهو عبارة عن إخراج القضيب من المهبل أثناء الجماع وقذف المني خارجياً ، وقد روي في صحيح مسلم عن جابر ( كنا نعزل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم ينهنا عن ذلك ) .

    لكن لهذه الطريقة بعض العيوب منها :
    1 - غير مضمونة لأنه قد يقع القذف داخل الرحم .
    2 - تسبب عدم الاشباع الجنسي للرجل والمرأة .
    3 - قد تؤدي إلى احتقان الأعضاء الداخلية للأنثى بسبب عدم الإشباع الجنسي مما قد يؤدي إلى آلام بالظهر والبطن وكذلك قد يؤدى إلى زيادة الطمث .
    4 - لا تناسب المصابين بالقذف المبكر .

    - طريقة فترة الأمان .
    وهي تعتمد على الافتراض ... أن البويضة لا يمكن تلقيحها بعد مرور 36 ساعة على خروجها من المبيض فالحيوان المنوي لا يعيش في الجهاز التناسلي للأنثى أكثر من 4 أيام على أكثر تقدير وعلى هذا فالتبويض يحدث قبل نزول الحيض بـ 14 يوماً .
    ولممارسة هذه الطريقة لا بد أن تحتفظ السيدة بتواريخ الطمث ، وبذلك نجد أن فترة الأمان تكون تقريباً الأربعة أيام بعد انتهاء الطمث والخمسة إلى ثمانية أيام قبل موعد الطمث التالي .
    وأفضل حساب لهذه الطريقة : أن تقسّم المرأة شهرها ثلاثة أقسام :
    يبدأ شهرها بأول يوم تحيض فيه :
    العشرة الأيام الأولى - والتي من ضمنها أيام الحيض - هي فترة أمان !
    العشرة الأيام الوسطى : هي فترة الخصوب والتلقيح .
    العشرة الأيام الأخيرة : فترة شبه آمنة وتكون أكثر اماناً في الثلاثة الأيام الأخيرة منها .

    هذه الطريقة من عيوبها :
    1 - غير مضمونة .
    2 - لا تصلح مع المتزوجين حديثاً .
    3 - تحتاج إلى مستوى من الإصرار والثقافة .

    * الطرق الدوائية أو الهرمونية

    الهرمونات إفرازات يقوم الجسم السوي بتصنيعها, بعض هذه الهرمونات تعتبر مساحيق الجمال للجسم، فهي التي تعطي الجسم رونقه وتضفي جمالا وصفاء على الوجه ونعومه بالغة على الجلد, ولكن هذه الهرمونات تقوم بوظيفة أساسية, فمن الذي يقوم بتصنيعها؟ وما هي وظائفها؟

    لكل امرأة مبيضان، كل واحد منهما يحتوي على عدد من البويضات تقدر بمليوني بيضة.. هذا قبل سن البلوغ ! في سن البلوغ لا يبقى منها إلا حوالي 300 ألف بيضة.. لا يتحرر منها إلا 400 إلى 500 بيضة فقط !

    الغدة النخامية تقوم بإفراز هذه الهرمونات فتنمو البويضة وتتحرر من المبيض كل شهرين (يتناوب المبيضان في ذلك, شهر تنبثق بويضة من المبيض الأيمن، والشهر التالي من الأيسر).

    إذاً ما هي هذه الهرمونات؟

    أولاً: الاستروجين
    هرمون الأنوثة بكل معانيها.. لأنه يرقق صوت المرأة, ينعّم جلدها.. يقوي عضلات الرحم, يزيد في مناعة ودفاعات المهبل ضد الجراثيم.. يحمي قلبها من الأمراض وشرايينها من التصلب، ثم يرتقي بنفسيتها للراحة والاستقرار !

    هذا الهرمون يفرز من المبيض في النصف الأوّل من الدورة .

    ثانيا: البروجسترون
    وهو الهرمون الجنسي الثاني المفرز من المبيض, يؤثر في بطانة الرحم. وإفرازه يكون في النصف الثاني من الدورة حيث الرحم أكثر غزارة بالأوعية الدموية، ونقص هذا الهرمون يؤدي لانسلاخ بطانة الرحم حتى وإن كان الاستروجين عالياً.

    إذن فمهمة هذه الطرق الدوائية أو الهرمونية هو زيادة إفراز هذه الهرمونات لمنع خروج البويضة .

    - حبوب منع الحمل .
    فهذه الحبوب غالباً تتكون من الهرمونين الأنثويين المصنعين (الاستروجين والبروجسيترون) اللذين يمنعان خروج البويضة الشهري من المبيض نتيجة لارتفاع مستوى الهرمونين في الجسم فيتوقف المبيض عن العمل .
    وبهذه الآلية تقوم حبوب منع الحمل بمنع عملية التبويض الشهرية، ومن ثم تمنع الحمل أثناء استخدامها فقط، وبمجرد إيقافها يستأنف المبيض عمله، ويصبح بإمكان المرأة الحمل .
    و تعتبر حبوب منع الحمل من أكثر وسائل منع الحمل استخداما من قبل النساء لكونها مريحة للاستخدام ولا ينجم عنها أي أخطار خاصة بجهاز الحمل، وتعتبر فاعليتها في منع الحمل قريبة من الكمال.
    وبالرغم من شيوعها إلا أنها لا تخلو من بعض الأعراض الجانبية والتي يعود سببها إلى كمية هرمون الاستروجين والبروجسترون في هذه الحبوب. وتتلخص هذه المخاطر الصحية على النحو التالي:
    - الإصابة بمرض انسداد أو تصلب الشرايين.
    - نقص في بعض الفيتامينات والمواد المعدنية الضرورية للجسم.
    - تدهور الصحة النفسية.
    - الاصابة بسرطان الثدي .
    كثير من الدراسات أكدت حصول هذه المخاطر من جرّاء الإفراط في استخدام هذه الحبوب المانعة للحمل .
    الجدير بالذكر أن بعض النصائح الطبية تقول :
    أن هرمون الاستروجين يقلل من هذه الأمراض، ويعمل على حماية الشرايين من التصلب؛ نظرا لقيامه بدور مضاد للأكسدة، كما ينقي الدم من المواد المضرة والجزئيات الضارة، ولكن هذه الحماية تقل إذا كانت هذه المرأة مدخنة وتتعاطى حبوب منع الحمل في آن واحد؛ لأن الجمع بين التدخين وحبوب منع الحمل يجعل إمكانية إصابة المرأة بأمراض الشرايين واردة
    وأن استعمال حبوب منع الحمل لا يسبب العقم، ولا تؤثر على الجنين بعد إيقافها .. وعلى عكس الاعتقاد السائد فقد ثبت أن هذه الحبوب تقلل نسبة حدوث سرطان الرحم وسرطان المبيض، إلا أنه قد يكون هناك احتمال زيادة بسيطة في حدوث سرطان الثدي للنساء اللاتي يستخدمن الحبوب لأكثر من 4 سنوات .
    وهذا الجدول يوضح أنواع حبوب منع الحمل وطريقة استخدامها:

    - حقن منع الحمل .هذه الحقنة بعقار ( Depoprovera ) الذي يزيد من هرمون ( البروجسيترون ) .
    هذا العقار يعمل بطريقة إرسال أحد الهرمونات ببطء في الجسم مما يهدئ من معدلات الأستروجين وهورمونات أخرى.
    وتعتبر الحقن هذه أكثر فعالية من الحبوب وأطول مدى .
    أما بالنسبة للرجال فهي تعمل عن طريق إفراز هرمونات في الدم تعمل على وقف انتاج الحيوانات المنوية .
    أثبتت بعض الدراسات خطورة هذه الحقن من جهة أنها :
    1 - عدم عودة الخصوبة إلى المرأة بعد انتهاء مفعول الإبرة مباشرة .
    2 - عدم انتظام الدورة الشهرية، ونزول نقاط من الدم بين الدورتين .
    3 - زيادة في الوزن . - عند المرأة أو الرجل -
    4 - عصبية زائدة . - عند المرأة أو الرجل -
    5 - صداع و غثيان ودوخة . - عند المرأة أو الرجل -
    6 - يزيد من مخاطر حدوث هشاشة العظام .
    7 - احتمال الاصابة بالسرطان .

    - الأقراص الموضعية أوكريم أو جيللي أو الرغوات القاتلة للحيوانات المنوية .
    ويوضع القرص أو الكريم مهبلياً قبل الجماع بربع ساعة ، ويجب ان يتم الجماع في خلال نصف ساعة وإلا انخفضت نتائجه جدا .
    لكن عيوب هذه الطريقة :
    1 - أنها غير مضمونة .
    2 - يجب استعمالها مع طريقة أخرى مثل المانع الذكري أو الحاجز المهبلي حتى تعطي نتائج مقبولة .
    3 - قد يحدث حساسية مهبلية .


    * الطرق الميكانيكية .

    وهي طرق غير هرمونية أو دوائية إنما دورها عمل حاجز - ميكانيكي - عن اتصال الحيوان المنوي عند الرجل ببويضة المرأة .
    من هذه الطرق :
    - الواقي الذكري
    وهو اكثر الطرق الميكانيكية استعمالاً وهو الوحيد الذي يقع عبء استعمالة على الرجل لا المرأة ، ولنجاحه لا بد من تركيبه على القضيب وهو منتصب ويتم إخراج القضيب من المهبل وهو منتصب حتى لا تتسرب الحيوانات المنوية داخل المهبل ، ويفضل استعمال - واقي - جديد في كل مره لضمان عدم وجود ثقوب به .
    ومنمزايا هذه الطريقة : أنه قد يساعد في بعض حالات القذف المبكر.
    كماأنه ليس له أضرار صحية ، بل قد يمنع العدوى ببعض الأمراض التناسلية
    وهو أيضاً مريح للمرأة لأنه ينقل مسئولية منع الحمل للرجل .

    من عيوبه :
    1 - غير مضمون .
    2 - يعطل العملية الجنسية أثناء تركيبة .
    3 - يقلل من اللذة الجنسية للزوجين وخاصة الرجل .

    - الحاجز المهبلي
    وهو عبارة عن قرص من اللدائن او المطاط ذي حافة صلبة نوعاً ما ، تضعة السيدة في المهبل تحت عنق الرحم بحيث يسد قناة المهبل تماماً . وتتعلم السيدة طريقة استعمالة من الطبيبة، ويجب استعمالة مع كريم او جيللي قاتل للحيوانات المنوية ويجب تنظيفة يومياً وتركيبة قبل الذهاب للفراش ، وبذلك لا تتعطل العملية الجنسية .
    وهذه الطريقة ليست لهااأضرار صحية ما دام تستخدم بطريقة صحيحة .
    لكنها طريقة غير مضمونة وخاصة عند استخدامها دون قاتل للحيوانات المنوية .

    - اللولب :
    وهو يوجد على اشكال عدة ويصنع من مادة بلاستيكية خاملة ، وقد اضيف الى بعضها سلك من النحاس ليزيد من فاعليتها .
    وبعضها يحتوي على هرمون بروجستيروني بطئ الامتصاص وبذلك يكون مفعوله مزدوجاً .

    من عيوبه :
    1 - زيادة كمية الطمث مما قد يؤدي الى فقر الدم
    2 - مغص في اسفل البطن وآلام في الظهر في بعض الحالات
    3 - قد يحدث التهابات في الجهاز التناسلي ، وفي هذه الحالة يجب ازالته فوراً
    4 - قد يساعد على حدوث حمل خارج الرحم
    5 - قد يحدث انسداداً لقناتي فالوب نتيجة عدم معالجة الالتهابات فور حدوثها مما قد يؤدي الى حدوث عقم .
    6 - قد يحدث حمل بنسبه 2% ولا توجد أي اضرار على الجنين من وجود اللولب
    7 - قد يخترق اللولب جدار الرحم ويدخل الى تجويف البطن .


    وهنا أعتقد وصلنا إلى تصور واضح للقضية بقي أن نعرف الجانب الشرعي فيها .


    أولاً :
    في أواخر القرن الثامن عشر أعلن العالم مالتس في عام ( 1798 ) م بأنه لن ينتهي القرن التاسع عشر إلا ويصبح لا مكان لقدم على سطح الأرض وها نحن في القرن العشرين وبذلك لم تصدق نبوءته لأنه لم يعلم بأن الله عز وجل خالق الخلق وهو المتكفل بهم ، ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير )

    - موقف الأديان الأخرى من قضية منع الحمل .
    الكنيسة الكاثوليكية أعلنتها صريحة وواضحة : ( منع الحمل حرام فيما عدا فترة الأمان ) .
    أما الكنيسة الأرثوذوكسية و الكنائس البروتستانتينة فقد تضاربت لديهم الأقوال ولكن من الواضح أن كثير من البلدان تشجع زيادة النسل على المستوى الرسمي.
    أما اليهود فموقفهم ليس بموقف ديني وإنما موقف سياسي فهم يشجعون النسل حتى تثبت أقدامهم في الأراضي التي انتزعوها من أهلها .

    أمّأ في دين الإسلام هناك فرق في استخدام هذه الطرق بين أمرين :
    1 - منع الحمل نهائياً . ( قطع النسل )
    2 - تنظيم النسل .

    فأمّأ استخدام هذه الطرق - لقطع النسل - ويسمى ( التعقيم ) فالأصل فيه أنه محرم لا يجوز- والله أعلم - لأمور :
    - أنها ذريعة إلى محرم ، فإن قطع النسل نهائيا أمر محرم شرعاً لا يجوز إلا في أضيق الحالات .
    - ما ثبت فيها من الضرر خاصة عند الافراط في استخدامها .

    أمّا استخدام هذه الطرق لمنع الحمل على سبيل التنظيم - تنظيم النسل - فهو أمر تعددت فيه أقوال أهل العلم ، فمنهم من أباح ومنهم من كره .
    وهذا التعدد في الأقوال إنما حصل من جهة نظرهم في أصل القضية - أعني جواز تنظيم النسل من عدمه ، ومن خلال احتمال حصول الضرر في استخدامها -
    والذي يظهر :
    أن الإفراط في استخدام الطرق التي تورث ضرراً على المرأة أو الرجل - دون مصلحة راجحة حال استخدامها - فإن ذلك لا يجوز .
    لأن من ضروريات الدين التي أمر الله تعالى بحفظها :
    حفظ النفس .
    واستخدام هذه الطرق استخداماً يضر بالنفس يخرجها من دائرة الإباحة إلى المنع .

    الطرق التي ليس لها آثار جانبية صحية تضر بالرجل أو المرأة كالطرق الطبيعية وبعض الطرق الميكانيكية هنا ايضاً ينبغي فيها :
    - تراضي الطرفين - الزوج والزوجة على فعلها -
    - أن لا تكون لغرض القطع النهائي أو خشية الفقر .

    وهنا أمور ثلاثة :
    1 - أن مسألة حدوث الحمل من عدمه هي من أمر الله جل وتعالى ، فإن الله تعالى إذا قدّر وقضى أن يكون أمراً فإنما أمره أن يقول له " كن " فيكون .
    فلو بذل الانسان كل ما يمكنه من منع الحمل أو تنظيمه فإن الله تعالى قادر على أن يوقع الحمل من عدمه .
    وقد حكى لي من عاين هذه الحادثة أن امرأة كانت تستخدم حبوب منع الحمل فحملت فلمّا ولدت خرج وليدها وهو قابض بين يديه على بعض هذه الحبوب .
    وكم سمعنا عن من حملت فوق ( اللولب ) وهكذا . .
    فالأمور مردها إلى الله تعالى وله الحكمة البالغة .

    2 - أن الشريعة الإسلامية السمحة في الوقت الذي نجدها لا تقيم وزناً للكثرة الهزيلة الحقيرة نراها في الآن نفسه تطلب كثرة سليمة في عددها ممتازة في عدتها، وإن من سبل تحقيق هذه الكثرة المثالية من حيث كمها وكيفها تنظيم النسل تنظيماً محكماً، يحفظ له قوته ونشاطه ويحفظ للأمة كثرتها ونماءها.

    3 - ثم أمر آخر ينبغي أن يتفطن له كل زوجة وزوجة . .
    ألا وهو سمو الأهداف والغايات . .
    فلا يكن الهدف من التنظيم هو فقط النهم في الإشباع الغريزي .
    أو غير ذلك من الأهداف التي لا ترقى إلى مستوى التفكير الإيجابي العملي الذي ينعكس على السلوك .
    إنما ينبغي أن تكون أعمالنا منعاً وإعطاءاً على قدر من السمو في أهدافها وغاياتها .
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

  4. #4
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي حبوب منع الحمل الثنائية

    طور العلماء في جامعة هارفارد الأميركية نوعا جديدا لحبوب الحمل قد تعمل لدى الرجال والنساء في آن واحد.
    ويعتقد الأطباء أن حبوب المنع ثنائية التأثير قد تصبح متوفرة قريبا، وقد طور هذا النوع من حبوب الحمل للرجال في الأساس وهي تعمل على شل حركة النطاف وفقدها لقوتها في اختراق بويضة المرأة وتلقيحها.
    *المبدأ
    بدأ يعمل مبدأ العقار الجديد على منع دخول الكالسيوم إلى النطاف وبالتالي حدوث وهن في حركة النطاف وبالتالي لا تستطيع بدورها الوصول إلى داخل الرحم والأقنية الناقلة للبويضة من أجل التلقيح.
    وقد كشف هذا العقار صدفة خلال محاولة التحري من قبل فريق طبي في بوسطن عن مورثات تسيطر على حركة انتقال الكالسيوم في خلايا الفأر. ووجد العلماء أن هناك مورثا نوعيا له تأثير على خلايا الخصية فقط.
    * تجارب
    وبعد اكتشاف المورث المذكور ألغى العلماء دوره من خلال إبطال مفعوله، وقد دهش الأطباء من تأثيرات هذا الإجراء على الخصوبة لدى الإنسان. وخلال التجارب المعملية على الفئران وجد العلماء أنه لم يحدث أي حالة حمل، حيث وضع الباحثون 13 فأرا خضعت لإبطال مفعول المورثة بين 26 فأرة لمدة أشهر عديدة ورغم ذلك لم يحدث الإخصاب. وقورنت النتائج مع فئران سليمة ووجد أنها تخضع للحمل مباشرة.
    * مورثة
    * المورثة المكتشفة مسؤولة عن تصنيع بروتين مضاعف Catsper وهذا البروتين موجود فقط في ذيل النطفة. وعندما فحص الباحث ديجان رين ذيول نطاف الفئران التي أبطل مفعول هذه المورثة لديها وجد أنها غير قادرة على إنتاج الجزء المسؤول عن حركة النطفة، والنطاف المصابة استطاعت أن تسبح في وسط الرحم بسرعة أقل بثلثين من سرعة النطاف العادية ووجد في الأوساط المخبرية أن النطاف الطبيعية اخترقت أربع بيوض من بين خمس بيوض وضعت في الصحون الزجاجية المخبرية، لكن النطاف المصابة لم تستطع ذلك.
    وحتى الآن لم يعرف الأطباء ما إذا كان المورث الجديد يسيطر مباشرة على جريان الكالسيوم عبر جدار الخلايا وتحديد جدار النطفة.
    * تأثيره على المرأة
    * يقول الأطباء إن مانعات الحمل التي تؤثر في انتشار الكالسيوم في ذيل النطفة يمكن أن تعمل لدى المرأة أيضا، حيث يمكن شل حركة البويضة ومنع اختراق النطاف لها. وقالت كلير كينور المتحدثة باسم منظمة تنظيم الأسرة انه من المفيد إنتاج مانعات حمل غير هورمونية لتفادي تأثيراتها الجانبية مثل تخثر أوردة الساقين والسرطان والاضطرابات النفسية وغيرها من التأثيرات السلبية.
    * اختبار جديد
    * من ناحية أخرى تمكن العلماء من تطوير اختبار جديد للرجال غير القادرين على الإنجاب، على الرغم من تمتع السائل المنوي لديهم بعدد طبيعي من النطاف.
    ورغم أن هناك الآلاف من الأزواج غير القادرين على الإنجاب، فإن الآباء فشلوا في اكتشاف السبب الفيزيولوجي المعروف، مثل انخفاض عدد النطاف عند بعض الرجال، فقد يكون سبب العقم في بعض الأحيان هو انخفاض عدد النطاف السليمة أو إصابتها بتشوهات خلقية.
    وتقول دراسة قامت بها مجموعة من العلماء الأميركيين واليابانيين، إن وجود جزيء أو بروتين معين، ربما يشير إلى وجود مشكلة في الإنجاب. وتضيف الدراسة أن اختبار وجود هذا البروتين ربما يكون أكثر دقة من الطرق الأخرى المستخدمة في تحليل سلامة النطاف عند الرجل العقيم.
    بروتين العقم ويدعى البروتين المسبب للعقم يوبيكويتين هو المسؤول عن عملية تحطيم بروتينات من خلايا أخرى غير سليمة إن غير فعالة وإعادة توليدها. لذلك فإن وجود بروتين يوبيكويتين في النطاف يدل على أنه غير سليم. ويقول الدكتور بيتر سوتوفسكي من جامعة أوريجون للعلوم الصحية، إن يوبيكويتين هو بمثابة المحدد للتشوهات في النطاف وأن وجوده يدل على وجود العديد من التشوهات والإعاقات في النطاف.
    ويضيف سوتوفسكي أن الاختبار الجديد يعتبر اختبارا موضوعيا لعقم الرجال يعتمد على قياس دقيق ومبرمج لبروتين واحد في نطفة واحدة بدلا من تحليل عام للنطاف من خلال مجهر صغير.
    وأهم محاسن الاختبار الجديد حساسيته البالغة، فقد تمكن الأطباء من اختبار عقم الرجال حتى في الحالات التي لم تتمكن الطرق المعتادة من إعطاء تفسير مقبول لحالة العقم، ولا تستطيع الطرق المتبعة حاليا أن تحدد سبب العقم عند حوالي خمس الأزواج غير القادرين على الإنجاب. وقد اختبرت الطريقة الجديدة على سبعة عشر مريضا من الأزواج غير القادرين على الإنجاب
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

  5. #5
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    5,321

    Thumbs up

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    احدى انفرادات ماري ديفيد

    رغم أنني زوجة منذ حوالي 14 عام إلا أنني أشهد بأن فى موضوعكِ معلومات لأول مرة تصل إلى مسمعي .


    سَلِمت يداكِ


    نصيحة مُجرّبة

    اللولب هو الحل وباقي الوسائل خَل


    .
    ربِ لا تجعلنى من الذين ضل سعيهم فى الحياة الدُنيا وهُم يَحسبوُن انّهم يُحسنون صُنعا






  6. #6
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    5,321

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خياليه مشاهدة المشاركة
    شكرا على الموضوع
    بس حابه اعرف معلومات عن الإبر منع الحمل للمرأه والرجل
    تؤخذ تحت الجلد ايش آثارها الجانبية
    وحبوب منع الحمل تؤثر على اللي ماانجبت من قبل؟؟
    العزيزة خيالية

    لمست فى سؤالكِ نيّة التنظيم " أو منع الحمل "

    ولعلمي أنكِ مازلتِ عروسة جديدة فلا ريب أنكِ لم يسبق لكِ الإنجاب قبلا

    نصيحتي يا عزيزتي هى إنجاب أول طفل ومن ثم نظّمي الإنجاب بعدها , ذلك أن استخدام موانع الحمل قبل الإنجاب للمرة الأولى يُعطّل الإنجاب وربما يعطله نهائيا " عافاكِ الله ورزقك الذرية الصالحة "

    أما إذا أردتِ تأجيل الحمل لمدة مُعينة فعليكِ بالوسائل الطبيعية

    كالقذف الخارجي

    واستخدام فترة الأمان

    وقد تفضّلت العزيزة ماري بشرحها بالتفصيل فى المشاركة رقم 3


    خيالية

    أيه يا خيالية صورة البنت المنكوشة اللى انتِ حاطاها دي

    اوعي تكوني ناوية تخلفي بنت منكوشة زيها كده


    تحياتي يا جميلة



    .
    ربِ لا تجعلنى من الذين ضل سعيهم فى الحياة الدُنيا وهُم يَحسبوُن انّهم يُحسنون صُنعا






  7. #7
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي اللولب

    اللولب
    لهذا اللولب النحاسي شكل حرف تي وهو صغير الحجم ومصنوع من البلاستيك والنحاس ويتم إدخاله من قبل أحد أعضاء الفريق الصحي الذي تلقى تدريبا خاصا حول إدخال اللولب إلى داخل الرحم بحيث يمنع حدوث الحمل.
    يمكن أن يبقى اللولب داخل الرحم لفترة تصل إلى عشر سنوات دون الحاجة إلى استبداله، وتصل فعاليته في منع الحمل إلى 99%.
    وتعتبر اللوالب من أكثر الوسائل المعتمد عليها لسهولة استخدامها.

    كيف يعمل اللولب النحاسي؟
    يحدث الحمل نتيجة لقاح البويضة من الحيوان المنوي ويحدث اللولب تغيرات تمنع التقاء الحيوانات المنوية مع البويضة بحيث لا يحدث اللقاح والحمل.

    ما هي ميزات اللولب النحاسي؟
    مريح: لا حاجة لتذكر تناول أي شيء.
    تأثيره قابل للإنهاء: إذ يمكن إزالته من قبل شخص مدرب عندما ترغب المرأة بالحمل.
    يمكن استخدامه بعد الوضع (الولادة)، كما لا يتدخل في الإرضاع الطبيعي.

    ما هي التأثيرات الجانبية الممكنة الحدوث؟
    قد يصبح الطمث أطول مدة أو أغزر كمية، كما قد تزيد شدة التقلصات المؤلمة (المغصات) التي تحدث أثناء الطمث. وقد يحدث نزيف أو تظهر بقع دموية بين الطمث والذي يليه، وهذا غير ضار، وعادة يتوقف خلال ثلاثة شهور
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

  8. #8
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ذات الأرقام مشاهدة المشاركة

    احدى انفرادات ماري ديفيد
    شكرا جزيلا لذات الأرقام , أختي وصديقتي وشريكتي وسندي وقرة عيني في هذا المنتدى
    أشكرك ثانية
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

  9. #9
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    32

    افتراضي

    شكرا من قلبي على المعلومات
    نورتوني الله يسعدكم بالرد وتعبتك بالرد ياماري وشكرا ياذات الأرقام
    ههههههههههههه الصورة كده الله يستر يجيني عيل كده بشعر منكوش
    الحمدلله ماغامرت

  10. #10
    عضو نشط
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    4,415

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خياليه مشاهدة المشاركة
    شكرا من قلبي على المعلومات
    نورتوني الله يسعدكم بالرد وتعبتك بالرد ياماري وشكرا
    لا شكر على واجب , إذا كان لديك أي سؤال أو استفسار فاكتبي لي , لك هدية في موضوع هدايا أعضاء المنتدى
    كتاب التوحيد للإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب ـ رحمه الله وغفر له

    http://www.kl28.com/books/showbook.php?bID=13&pNo=5

 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Back to Top